تقنية

تطبيق واتساب يتراجع تحت الضغط و سيغنال يتوقف بسبب الضغط

واتساب تؤجل تحديثاتها الجديدة

أعلن تطبيق واتساب تأجيل طرح التحديثات الجديدة التي أحدثت ضجة واسعة في الآونة الأخيرة ردا على ما اعتبره المستخدمون انتهاكا لخصوصياتهم وكذا احتكارا من شركة فيسبوك المالكة للتطبيق. وفي الوقت الذي شهدت فيه نسب التحميل ردود فعل عنيفة وارتفاعا لصالح تطبيق سيغنال، توقف الأخير عن العمل بسبب الإقبال الوفير عليه.

تطبيق واتساب لن يطرح تحديثات الخصوصية قريبا

تطبيق واتساب
تطبيق واتساب

أفاد بيان رسمي عن واتساب أن قرار التحديثات التي أثارت جدلا واسعا لن يتم طرحها في الوقت الراهن، وجاء البيان بعنوان ” منح مزيد من الوقت لتحديثاتنا الأخيرة “، موضحا أن الشركة تسعى للاستجابة لجملة الانتقادات التي وجهت إليها على إثر إعلانها عن ذاك التحديث.

وقد أورد التوضيح كذلك على أن ردود الفعل قد كانت مبالغ فيها، فواتساب وبعد إعلانه في السابق على جملة التحديثات التي سيطرحها؛ جاء بهذا البيان موضحا لمستخدميه ما اعتبره سوء فهم لما سيتم تحديثه.

وقال البيان أن ما سيشاركه المستخدم مع معارفه من أهله وأصدقاءه سيظل سريا بينهم، وأن whatsapp سيحمي بياناتهم ورسائلهم كما كان يفعل في السابق.

وإضافة على تأكيد البيان التوضيحي أن لا شيء من ذلك سيتغير فقد راح يوضح أكثر أنه على العكس من ذلك فإن التحديثات الجديدة ستتضمن خيارات جديدة تتيح للمستخدمين مراسلة بعضهم بشفافية أكبر فيما يتعلق بجمع البيانات واستخدامها.

واختتم البيان بقررا تأجيل طرح التحديثات إلى موعد لاحق ريثما تتمكن الشركة من امتصاص ردود الفعل التي هددتها.

البديل يفشل في أول تجربة له

signal & whatsapp
signal & whatsapp

أعلنت منصة سيغنال أنها تواجه العديد من المشاكل جراء الإقبال المتزايد لملايين المستخدمين على تنزيل تطبيقها، ويأتي هذا الإقبال نزوحا من واتساب الذي كان قد قرر عديد المستخدمين استبداله بهذا التطبيق.

وقد تلقت المنصة عدة بلاغات من المستخدمين تمحورت حول فشل وصول رسائلهم واتصالاتهم عبر هذا التطبيق أو تأخرها لعدة ساعات.

وقد غردت سيغنال عبر تويتر أن ملاين المستخدمين الجدد يشكلون ضغطا واسعا على المنصة مؤكدة أنها تعمل بجد على تسهيل استخدامهم لتطبيقها بعد أن أضافت خوادم تعمل بوتيرة قياسية في سبيل تمكين المستخدمين من التواصل دونما مشاكل قد تؤدي للزحف من هذا التطبيق بدوره نحو تطبيق آخر لطالما كان منافسا ، والحديث عن تليغرام.

اظهر المزيد

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى